التنمية البشرية وتطوير الذات

الصفات الرئيسية للشخصية الناجحة الفريدة

0

- Advertisement -

تبين بعض الدراسات في الطريق إلي النجاح والتي اجريت لتحديد بعض النقاط الفاصلة في تكوين الشخصيات الناجحة التي تتميز عن غيرها بنجاحها وقدراتها التي تفوق الحد الطبيعي وكانت من اهم هذه النقاط أن تلك الصفات لم تكن لتولد في الشخصية ولكنها مكتسبة من الحياة والخبرات والتحارب، فكلما مر الانسان بمواقف تعلم وكلما تعلم ذادت قدراته، وهذا هو الفارق الوحيد بين الشخصيات.

معايير النجاح المختلفة

يختلف معيار النجاح من شخص إلي آخر بإختلاف وجهته ونشأته والبيئة المحيطة به او حتي تعليمه، فكل منا وله معياره الخاص به فمثلاً يري البعض النجاح في جمع المال والسلطة والنفوذ، ويري البعض الآخر ان النحاح في التمسك بالقيم والاخلاق وللشرائع التي حثنا عليها الدين وما تربينا عليه، فكلًا له وجهته، ولكن الكل قد يتفق علي أن النجاح مرتبط بمقومات الشخصية أي أن لا يوجد نجاح بدون شخصية قادرة علي تحويل أي عمل إلي عمل ناجح .

صفات الشخصية الناجح

الطموح: هو الأمر العالي الشاهق الذي يسارع إليه الإنسان ويسعي إليه حتي يتم بلوغه، وطموح الاشخاص المصرين لبلوغ ما يريدون ويذللوا كل التحديات والعقبات التي من الممكن تواجههم، والمجاهدة المستمرة في انجاز عمل ما بصورة سريعة مع الاصرار لإنجازها حتي يصلوا إلي أعلي المستويات والتفوق، ومن هنا ندعوا كل إنسان إلي أن يطمح … ويسعي لتحقيق طموحه.

الشجاعة: تعد الشجاعة محور من محاور النجاح لأي شخصية، وعلي قدر الشجاعة يأتي النجاح، لأن الخوف والشك والقلق قد يقضي علي أي فكرة من بداياتها والخوف هذا يأتي دائمًا في البدايات لذا وجب علي الشخصية الناجحة من التحلي بصفة الشجاعة حتي تخوض مشوار الحياة الملئ بالمتاعب والمحمل بالصعاب، وتأتي هنا الشجاعة بمعني خوض التجربة بدون قلق وخوف بعد تفحص لجوانب الهدف لا يمعني التهور والاندفاع بدون دراسة وتفكير في الامر برمته.

الإلتزام: يراع في الشخص الناجح ان يتصف بصفة الإلتزام وأن يكون صورة بالغة من الجدية والدأب حتي يعطي فكرة عامة لنفسه أو لمن حوله عن جديته والتزامه فبهذه الصورة يعطي انطباعًا عن ما يقدمه هو الأفضل دائمًا، مهما كان هدفه أو عمله أو متتجه، فبمجرد التزامي تجاه هدف ما يعطيني ذلك دوافع عديده لتطوير نفسي والحث علي أن أكون دائمًا الأفضل.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق