الموقع الرسمي للدكتور نزار كمال حيث يهتم بالتنمية البشرية وتطوير الذات لأنها مسئولة عن امداد الشخص بالمعرفة إلى تطوير ذاته وتنمية مهاراته وقدراته

أضرار أوقات الفراغ علي ابنائنا

- Advertisement -

وقت الفراغ وهو ذلك الوقت الذي نقضيه بدون الإلتزام بواجبات أو أي مهام نلزم بها انفسنا، فأوقات الفراغ من الممكن أن تكون لها فوائد عديدة ومتنوعة، كما يمكن ـيضًا أن تكون لها أضرار وسلبيات مقيته إذا استخدمة تلك الأوقات بشكل شيء، ولأن الوقت هو المال الحقيقي، وهو الشئ الذي لا يمكن إسترداده إذا ضاع او إنقضي مهما حاولت، لذا وجب إستغلاله جيدًا حتي تصبح صاحب شأن عظيم في المستقبل.

خطر اوقات الفراغ

1. خلق الشعور بالملل: إذا لم تستغل تلك الأوقات بأشياء مفيدة وممتعة، قد تؤدي تلك الحالة إلي قيام الطفل بأشياء ضارة بهدف التسلية واللعب والتخلص من وقت فراغة.

2. الكسل والإعتياد عليه: مع عدم وجود أي نشاط يمارسة الطفل بشكل يومي وعدم إلزامه بأي شيء في العطلة الصيفية يعد العامل الساسي في خلق وقت الفراغ لدي الطفل، تنمي لدي الطفل الضجر والملل مع علو الإستعداد النفسي باللامبالاة وعدم الرغبة بعمل أي شيء، فينتابه صفات مقيتة مثل عدم المسؤولية والإتكالية علي الآخر.

3. خرق الأنظمة وتعلم الفوضي: يتعلم الطفل خرق الأنظمة التي اعتاد عليها في أوقات الدراسة، فبمجرد شعوره بأن لديه المتسع من أوقاتا لفراغ يخلق لديه رغبة في الفوضي وعدم ترتيب يومه ووقته الذي يقضيه داخل المنزل، خارقًا بذلك أي نظام كان يتبعه في أوقات الدراسة.

4. الشعور بعدم أهميته وقلة تأثيره: يأتي للطفل هذا الشعور بسبب عدم ممارسته لأي شيء مفيد ومهم يقدم علي فعله، مما يعطيته الشعور بعدم أهمية وجوده مثل الآخرين، وهذا يزعزع ثقة الطفل بنفسه ويدفعه إلي عدم احترام ذاته وتلك مشكلة كبيرة.

5. الأنشطة الضارة في اوقات الفراغ: يلجأ الكثير من أبنائنا إلي بعض الأنشطة الضارة التي يملأ بها أوقات فراغه مثل مشاهدة التلفاز بشكل مستمر لساعات طويلة، او الإستمرار في الألعاب الإلكترونية لوقت كبير، أو مطالعة الجلوس منفردًا مما يؤثر علي صحته النفشسية والجسدية ويأتي عليه بالضرر.

6. تعلم بعض السلوكيات الضارة: الفضول الذائد والتطفل علي الآخر مع التدخل في شؤون الغير، السرقة والتدخين في مرحلة لاحقة، تلك السلوكيات تدمر من الإتزان النفسي لدي أبنائنا.

7. الإقتراب من المخاطر وكل ما هو ضار: قد يلعب الملل دورًا هامًا في قدوم أبنائنا علي التطلع إلي ما هو خطر مثل اللعب بمصادر الطاقة ومحاولة تجريبها او التعرف عليها مما يؤدي إلي أذي قد يوقع فيه الطفل او الأسرة بالكامل، ويكون هذا بدافع التسلية واللهو اوللعب، وقد يتسبب في كوارث وحوادث كبيرة مثل الحرائق أو الصعق بالكهرباء.

8.النوم لفترات طويلة: يعد النوم لأغلب الاوقات مهربًا لقتل أوقات الفراغ لدي الكبير والصغير، فبدلًا من الإستفادة بأوقات الفراغ في تنمية مهارات أبنائنا وتحفيزهم للقدوم علي المزيد من التجارب المفيدة، يأتي الهروب بالنوم لينهي علي تلك الفكره ويؤثر علي حيات أبنائنا ذهنية وصحية بشكل يعرضه لخطر الإصابة ببعض الأمراض.

artemisbetrestbetlimanbettipobetrulet nasıl oynanırbetperinterbahis girişcasino siteleri
bahis forumuimajbetcasino sitelerihttps://canlicasino.me/https://pokerfifa.me/