الموقع الرسمي للدكتور نزار كمال حيث يهتم بالتنمية البشرية وتطوير الذات لأنها مسئولة عن امداد الشخص بالمعرفة إلى تطوير ذاته وتنمية مهاراته وقدراته

كيف اكون راضية عن شكلي

- Advertisement -

كيف اكون راضية عن شكلي

كيف اكون راضية عن شكلي؟ سؤال في ذاته الجواب عن مو واثقة من شكلي ، لأن كيف اكون راضية عن شكلي لو تعمقنا قليلًا سوف نجد المطلوب وهو الرضا عن النفس مع المواجهة مع الواقع الحالي دون تغير في الشكل ولا لابد من التغير في الفكر

كيف اكون راضية عن شكلي

الرضا هو فكر وفلسفة المؤمن الذي يبني عقيدته عليه، ويعتبر الرضا من أهم المراحل التي يجب أن يتوصل إليها الفرد حتي يتم قبول كل ما لا نقبله أو كل مالا نقدر علي تغيره أو حتي كل ما لا نريد تغيره مثل الشكل والملامح، فكيف اكون راضية عن شكلي تأتي من خلال بعض الخطوات التي يتم اتخاذه لتحقيق هذه الخطوة المهمة في حياتنا.

الخطوة الأولي (تقدير النعمة)

دائمًا ما يوجد عندنا الكثير من النعم التي لا نقدرها ولا نحس بوجودها ونعتبرها من المسلمات كالصحة مثلًا فإن التفكير الدائم في إجابة عن السؤال مو واثقة من شكلي فما الحل؟، ودائمًا نفكر في ما لا نملكه وأحيانًا يكون لدينا نعمة يتمناها الآخرين ونحن لا ندركها، وهنا يجب تقدير كل ما أعطانا الله سبحانة وتعالي وندرك أنه أعطانا من النعم التي لا تعد ولا تحصي.

كيف اكون راضية عن شكلي

الخطوة الثانية(تقبل الذات)

تقبل الذات من المهام الضرورية في الحياة فكثير من الأسئلة تأتيني وتقول مو واثقة من شكلي أو كيف أكون راضية عن حياتي ولا يمكن ان يسخط الانسان علي نفسه ولا يرضي بما لديه من امكانيات أو شكل أو رزق فقبول الذات يفتح أبواب كثيرة من الرضا وتقبل الحياة ككل، ويعتبره علماء التنمية أن تقبل الذات يساعد علي تقبل الآخر والانغماس في المجتمع.

الخطوة الثالثة (قبول الآخر)

كيف أكون راضية عن حياتي – مو واثقة من شكلي – فكلنا نعلم أن رضا جميع الناس من المستحيلات والشخص الذي يلقي قبول من الناس جميعًا ليس له وجود لذا فيجب تقبل آراء الآخرين ونأخذ الجانبي الإيجابي من كيف احب شكلي للنقد وليس الجانب السلبي ولا يسبب لنا احباط أو نفور بل علي العكس يجب أن ننتبه للنفد ونتقبله ونحسن من قدراتنا وننميها.

كيف اكون راضية عن شكلي

الخطوة الرابعة ( التسامح مع المواجهة)

يجب أن نكون متسامحين مع انفسنا عند الخطأ ولا يتولد بداخلنا احساس بسخط أو حتي بجلد الذات ولكن يجب الاعترف بالخطأ مع التسامح مع النفس وهذه سوف يعطينا القوة اللازمة لتخطي أي أزمة وقبول النفس دون أي اضطراب نفسي يدفعنا إلي عدم الرضاعن النفس.

الخطوة الخامسة(عدم المقارنة)

لا تكوني من الذين يقارنون أنفسهم مع الآخرين واجعلي هدفك كيف أكون راضية عن حياتي في كل شيء حتي لا تصابي بخيبة الأمل ويأتيكِ الإحباط ويسيطر عليكي احساس السخط وعدم الرضا عن النفس.

كيف اكون راضية عن شكلي

الخطوة السادسة ( نقاط القوة)

بما أن كل انسان لديه نقاط قوة وهي ما تميزه عن غيره ويدفعه للحصول عن اجابة وافية للسؤال كيف احب شكلي فلابد من البحث بكل ما أوتيتي من قوة علي ما يميزك عن غيرك وتسعي إلي تنمية تلك الميزة حتي تكون هي محور قوتك نحو التقدم إلي ما هو مفيد في حياتك.

الخطوة السابعة(طلب المساعدة)

كيف احب شكلي هو الإجابة إذا وصل الأمر إلي تحقيق ما اطمح إليه وهو كيف أكون راضية عن حياتي ربما كان السبب في فشل كل محاولات الشخص إلي تقبل ذاته والرضا عن نفسه حينها يجب طلب المساعدة من المختصين وطلب العون منهم وسوف يعطون المشورة المفيدة ويفتحون لكي الطريق الصحيح الذي يجب أن تسلكيه وسيعطون لكي كل الدعم بطريقة علمية.